MassaJo
MassaJo

الحكومة تهدر الآف الدنانير …وتتسبب معاناة لا تنتهي للمواطن ..وهذه الخفايا فماذا بعد ؟؟!!

رئاسة الوزراء

هلا نيوز-أخبار الأردن-خاص:

شكت مكاتب استقدانم خادمات من وقف الاعفاءات المعتادة والمعهودة من وزارة الداخلية بخصوص استقدام الخادمات والمتمثلة بالاعفاءات من الغرامات ما يشجع على استمرار المخالفة وما يدلل على ذلك ان عدد العمال بدون تصاريح يقدر بنحو نصف مليون في وقت تعجز الحكومة عن ضبط ذلك ،ويحول دون ايرادات بالاف الدنانير تذهب على خزينة الدولة التي هي بأمس الحاجة لايرادات تخفف من عجزها وتهون من سطوة مديونيتها،هذا الاجراء الذي لم يطبقه وزير الداخلية الحالي بخلاف سابقيه زاد من معاناة مكاتب الاستقدام التي تعاني الأمرين وسط ركود يخيم على القطاع ..

يضاف له ايقاف وزارة العمل للاستقدام للخدم الرجال لا بل والفلبين وبنغلادش ومصر رغم ضرورة ذلك الماسة خاصة لكبار السن وبالاخص لمن يعمل ابنائهم ولا يمكنهم متابعتهم وخدمتهم ،وكان الحكومة وقراراتها تعتبر استقدام الخدم ترفا بخلاف الواقع الذي يؤكد انه بات حاجة ماسة وضرورة ملحة ،اضافة لوقف استقدام العاملات في قطاع البدكير والمنكير وكل ذلك اثر سلبا على القطاع وتسبب بخسائر فادحة مني بها ….عدم عن معاناة المواطن وهي الاكثر مرارة

هلا نيوز حاولت التواصل مع وزارة العمل ومسؤوليها والداخلية ومسؤوليها عل وعسى من اجابة تسهم في انهاء معاناة القطاع او على الاقل الحد والتخفيف منها لتبقى مناشدة مكاتب استقدام الخادمات تنتظر اذن مصغية وضميرا مستجيبا …

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.