MassaJo
MassaJo

الملقي : أمن السعودية هو أمننا .. بن سلمان: الأردن درع قوي للسعودية

%d9%82%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5%d8%b5

هلا نيوز-عمان:عقد مجلس التنسيق السعودي الاردني المشترك اجتماعه الاول في العاصمة السعودية الرياض اليوم الاربعاء وتراس الجانب الاردني رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي كما الجانب السعودي سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وأكد رئيس الوزراء وسمو ولي ولي العهد السعودي على أهمية الدور الذي سيقوم به المجلس الذي تم التوقيع على محضر انشائه في الرياض في شهر نيسان الماضي خلال زيارة قام بها جلالة الملك عبدالله الثاني ولقائه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود , في تعزيز العلاقات والتعاون المشترك وصولا الى التكامل بين المملكتين الشقيقتين .

ووقع رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي وسمو الامير محمد بن سلمان ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في المملكة العربية السعودية الشقيقة محضر الاجتماع الاول لمجلس التنسيق السعودي الاردني المشترك .

كما تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين صندوق الاستثمارات العامة وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة لاقامة مشروع استثماري تنموي في العقبة واتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي في شان الضرائب على الدخل بين البلدين ومذكرة تفاهم للتعاون الصناعي بين البلدين والبرنامج التنفيذي للتعاون بين هيئة الاذاعة والتلفزيون السعودية ومؤسسة الاذاعة والتلفزيون الاردنية.

وتم خلال الاجتماع ايضا الاحاطة بقرار صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية القاضي بتاسيس شركة للاستثمار في المشروعات الاقتصادية في المملكة الاردنية الهاشمية وتسجيلها وفقا لقانون الاستثمار الاردني بمشاركة البنوك والمؤسسات المالية الاردنية واتفق الجانبان على استكمال كافة الاجراءات الخاصة بتسجيل الشركة الاستثمارية باسرع وقت ممكن .

واتفق الجانبان على استمرار اعمال اللجنة التحضيرية لمجلس التنسيق السعودي الاردني واستكمال مشروعات الاتفاقيات الاخرى التي يجري العمل عليها وتحديدا في مجال الربط الكهربائي والطاقة النووية ومجال التعدين وتشجيع الاستثمار والتعاون العسكري بما في ذلك الصناعات العسكرية تمهيدا لعرضها على المجلس لاتخاذ الاجراءات اللازمة لتوقيع ما يتم التوصل اليه خلال الزيارة المرتقبة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود الى المملكة الاردنية الهاشمية .

واكد رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي في كلمة القاها خلال الاجتماع ان اجتماع المجلس اليوم ياتي ثمرة للعلاقات الاخوية المتينة بين البلدين الشقيقين الجارين وتتويجا للرابطة الوثيقة التي تجمع بين قيادتي البلدين جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين واخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز .

كما اكد ان الهدف من هذا الاجتماع هو ماسسة العلاقة بين البلدين على اسس ثاقبة تخدم مصالح الشعبين الشقيقين وتؤسس لمستقبل قائم على التعاون المثمر الذي يؤدي الى زيادة قدراتنا ويعزز من صمودنا وثباتنا حيال التحديات الاقليمية والدولية وما يحاك ضدنا من مؤامرات ومساع للنيل من مقدراتنا لافتا الى ان الانتقال الى مرحلة جديدة من العلاقات اصبح جزءا اساسيا من استراتيجية البلدين الشقيقين لافتا الى ان الحكومة ستتابع بكل جدية واحترام ما يصدر عن المجلس من اليات لزيادة التعاون المشترك بين البلدين.

وقال الملقي ” ما يجمعنا كثير ولا يقف عند التاريخ الواحد او الحاضر الشاهد او المستقبل الواعد ويتخطى عناصر اللغة , انه ذلك التقارب في الفكر والتماثل في الحضارة وفي الفهم المشترك لقضايا العصر” .

واضاف ” فكلانا يبني نظامه السياسي على الفهم العميق لاصالة ديننا الحنيف الداعي الى الرحمة والتراحم , المنادي باحترام الانسان وكرامته والدافع للتمسك بالاخلاق والفضيلة والرافض للعنف والتطرف والارهاب وسفك الدماء ” .

واكد رئيس الوزراء ان ما يجمعنا هو الادراك الضارب في اعماقنا اننا جزء من جسد واحد مشددا على ان امن السعودية هو جزء لا يتجزا من امننا داخليا كان ام خارجيا وكذلك امننا في الاردن هو واقع وانعكاس لامن المملكة العربية السعودية الشقيقة .

وقال ان التحديات في منطقتنا , تتطلب منا تنسيق الجهود والدخول في شراكات مربحة توفر قيمة عالية للاجيال فضلا عن ايجاد الاستثمارات وزيادة التبادل السلعي والخدمي وتوفير المناخ المناسب للقطاع الخاص للتفاهم على المشاركة والتبادل النافع لهم .

واكد رئيس الوزرا ء ” لا ينسى الاردنيون ابدا صنائع المملكة العربية السعودية ووقوفها دائما الى جانبنا كلما المت بنا ضائقة او وقفنا ضحية لظروف اقليمية ودولية خارجة عن ارادتنا “لافتا الى ان المملكة العربية السعودية كانت نعم النصير للاردن عندما كان بحاجة لذلك والوفاء بما وعدت به .

من جهته اكد سمو الامير محمد بن سلمان ولي ولي العهد السعودي النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع اهمية اجتماع مجلس التنسيق السعودي الاردني الذي انشىء برغبة من خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز وجلالة الملك عبدالله الثاني سعيا لتكامل اكثر بين البلدين .

وقال ” ان قيادتي الجبلدين والشعبين الاردني والسعودي لديهم يقين بان العلاقة السعودية الاردنية علاقة متميزة وقوية جدا ولكن الفرص التي امامنا كبيرة جدا يجب ان نستغلها في كل المجالات وخصوصا في المجال الاقتصادي والتنموي “.

واضاف ” اليوم القي على عاتقنا جميعا في هذا المجلس التنسيقي المزيد من التكامل في الجانب الاقتصادي والتنموي والسياسي والامني لما فيه مصلحة البلدين والمنطقة ” معربا عن الامل بان يسهم الاجتماع الاول للمجلس بوضع خارطة طريق واضحة لعمله بما يلبي طموح القيادتين والشعبين .

واكد سمو الامير محمد بن سلمان ” ان الاردن بلد شقيق وهام بالنسبة لنا ليس بصفته جارا فقط , فما بيننا الكثير من الروابط فضلا عن ان كلا البلدين يواجهان مخاطر وتحديات جيوسياسية ” .

 وشدد سموه على ان الاردن درع قوي للسعودية ولدول الخليج والعالم العربي في منطقة صعبة جدا ” ونحن نحرص قوة الاردن وامنه واستقراره ” .

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.