MassaJo
MassaJo

كيم يستبدل الصواريخ بالجرارات!

هلا نيوز – عمان

نشرت وكالة الإعلام الحكومية الكورية الشمالية، اليوم الأربعاء، صورا للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، أثناء اختباره قيادة إحدى المركبات بمصنع للجرارات.

وأظهرت الصور التي نشرتها الوكالة الزعيم الكوري وهو يفحص معدات داخل مصنع للجرارات ويختبر قيادتها ويضحك مع العمال في أحدث صور من مجموعات الصور التي نشرت خلال الشهرين الماضيين لزيارات كيم لمزارع ومصانع أحذية ومستحضرات تجميل وشاحنات.

ويصور الإعلام الكوري الشمالي الزعيم كيم في هذه الزيارة بأنه الزعيم الذي استبدل السلاح مؤقتا بورش العمل والتنمية الاقتصادية. وتزامن استئناف الأنشطة العامة المرتبطة بالاقتصاد لكوريا الشمالية بفترة هدوء في التجارب الصاروخية.

وفي هذا الصدد، قال المتحدث باسم وزارة الوحدة الكورية الجنوبية، بايك تاي-هون: “تجدد التركيز على التنمية الاقتصادية من جانب كيم قد يكون محاولة لتوحيد الكوريين الشماليين وتعزيز تأييدهم للقيادة”.

وتابع هون: “في الوقت الذي ما زالت فيه بيونغ يانغ تبدي رغبة في مواصلة تطوير برامجها النووية والصاروخية، التركيز على الاقتصاد سيساعدها على توحيد شعبها”.

من جانب آخر، قال أستاذ دراسات كوريا الشمالية بالجامعة الكورية في سيئول، نام سونج ووك: “بيونغ يانغ ربما تكون بدأت تشعر بوطأة العقوبات التي اشتدت عليها، خاصة بعد تجربتها النووية الأخيرة، ومن المرجح أن قيادتها تتعرض لضغوط للحد من آثار هذه العقوبات”.

وأضاف ووك: “كيم يفعل ما يجيد عمله أكثر من أي شيء آخر، فهو يشجع شعبه على تحقيق نمو اقتصادي سريع وزيادة في الإنتاج”… “الاهتمام بالاقتصاد وبشعبه في صدارة الأولويات”.

جدير بالذكر، أنه ومن الفترة الـ21 يونيو/حزيران وإلى الـ20 سبتمبر/أيلول لم يشارك كيم في أي نشاط علني يتعلق بالاقتصاد وإنما تركز ظهوره فقط على مناسبات تشمل تجارب صاروخية وجولات في مصانع أسلحة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.